عَيْش حياة أكثر ثراءً : هو شعار الطائرة الخاصة*/?>

عَيْش حياة أكثر ثراءً : هو شعار الطائرة الخاصة

السفر يُثري الخبرة ويوسّع المعرفة، ويجعل الشخص يقدّر الثقافات المختلفة والناس والأماكن.
مع ذلك، فإنّ القيود الزمنيّة للسفر إلى الوجهات النائية ليست دائماً سهلة.

إبدأ رحلتك! استأجر طائرة خاصة
السفر لا يعني الوجهة دائماً، فالأمر يتعلّق بالرحلة.
لهذا السبب، أولئك الذين لديهم المال؛ ينفقونه على الطائرات الخاصة، فإنْ لم تكن ضمن قائمة الرغبات لوسائل السفر الخاصة بك بعد، فلربما قد حان الوقت للنظر في الأمر.
بفضلِ كلّ ما يضفيه السفر للحياة المترفة من ذكريات لا تُنسى تصنعها في الوقت الذي تمضيه برفقة العائلة، والطعام الجيد، والحرية، مترافقاً مع التعلّم والاكتشافات.
إنّه بالفعل تغييرٌ يعتري الحياة ومسار اللعبة.

السفر باستخدام الطائرة الخاصة – يُغْني جميع جوانب حياتك وعملك
يقول الرحّالة ابن بطوطة : “السفر يجعلك عاجزاً عن الكلام، ثمَّ يحولّك إلى راوٍ ” .

إنَّ السفر باستخدام طائرة خاصّة يُعدّ واحداً من أكثر أشكال السفر المتاحة فائدةً في الوقت الحاليّ مقارنةً مع الخطوط الجويّة التجارية.
من المتوقّع أن تشهد السوق العالمية نموّاً كبيراً في السنوات القادمة، فمن المتوقع أن يصل حتى ٢٧ مليار دولار أمريكي بحلول نهاية عام ٢٠٢٥ بمعدل نمو سنوي يبلغ ١١,٩٦٪ خلال الفترة الممتدّة بين ٢٠١٩-٢٠٢٥.
بالنسبة للكثيرين، فإنَّ السفر بقصد المتعة أو العمل هو أمر مجهد ومملّ ويستغرق وقتاً طويلاً. هذا لا ينطبق على من يستأجر طائرة.
كيفية سفرك، تؤثر وتتحكم في العديد من جوانب حياتك.

تأسيس حياة ذات مغزى تتصّف بالحيوية والوفرة.
معظم الناس في العالم يريدون المزيد، ويريدون الأفضل من أجل حياة أكثر ثراءً.
فذلك يعني مالاً أكثر، ووقتاً أطول مع الأحبة، ومزيداً من أوقات الفراغ، وصحّة أفضل، ومكانة واحترام أكبر، وتقييماً أفضل للذات، وأماناً أكثر، وظروفاً أفضل … الخ.
السفر الخاص هو شيء يتيح تقريباً كلّ ما سبق بشكلٍ أو بآخر.

السفر بقصد العمل
ما الذي يتطلبّه التقدّم المالي ؟ نحن نعتقد أنّه الوقت.
هذا بالضبط ما توفرّه الطائرة الخاصة. عندما يستطيع المرء تحمُّل نفقات طائرة خاصة سوف تساعده هذه التجربة في كسب المزيد من الوقت والرّاحة للقيام بالأشياء التي تجعل منه شخصاً ناجحاً.
من غير الممكن تجاهل دورها الهام في جعلك قادراً على مواصلةِ الازدهار ” والأهم ” مواصلة الإبداع.

السفر لقضاء العطل أو الرحلات الشخصية
تُعدّ العطلات المصمّمة خصيصاً على متن طائرة خاصة قمّة في الفخامة و الراحة والسرعة.
بالنسبةِ لأولئك الذين يتوقون للراحة والبذخ ذو الخمس نجوم على متن طائرة تضم أحدث التقنيات، هي رحلة خارج حدود الخطوط الجويّة التجاريّة كليّاً.
هل تعلم أن الأبحاث قد أشارت إلى أن العطلة من شأنها تخفيف التوتّر و تعزيز العقل السّليم، و تقديم وجهات نظر مختلفة لك و تعزيز صحة القلب ؟ .

الشبكات و الاتصال
العلاقات الاجتماعية و فرص التواصل مهمّة جداً.
السفر على متن طائرة خاصّة لا يضاهى، فهو يتيح للمرء التواصل مع الآخرين، بما يخص الأحداث، ومشاركة الاهتمامات، كالغولف و الرياضات الأخرى، و الفعاليات الثقافية أيضاً، و البقاء على اطلّاع على ما يدور حولك في العالم و أكثر.
بعد كل ذلك، يمكنك المجيء قبل ١٥ دقيقة فقط من الموعد المحدّد للإقلاع، بالإضافة للهبوط و الإقلاع في المطارات الأقرب و تجنّب طوابير الازدحام في المطار تماماً.
بالتالي يمكنك توفير مُتسّع من الوقت مما يتيح لك القيام بالأشياء التي تُهمّ حقّاً.

الأمر متعلّق بكيفية عيشك
يقول المهاتما غاندي : “عِشْ و كأنّه يومك الأخير.. تعلّم كأنك ستحيا أبداً ” .
أن تختبر حياةً مترفة يعدّ طموحاً مشتركاً.
لقد حان الوقت لتوظّف مالك بحيث أن السفر هو متعة يجب تجربتها والاستمتاع بها لخوض تجارب لا تضاهى.
إن كنت لا تعلم من أين تبدأ، تواصل مع دلتا وورد شارتر حالاً و سنكون سعداء بتقديم المساعدة و التخطيط لتجربة سترافقك مدى الحياة. لاستئجار طائرة تواصل مع اختصاصيّ التأجير لدينا يومياً على مدار الأسبوع على الرقم ٩٧١٤٨٨٧٩٥٥٠+

2019-10-12T08:18:08+00:00 أكتوبر 12th, 2019|