دلتا وورلد شارتر تنفذّ بنجاح إيجاراً جماعياً على متن “إيرباص إيه ٣٣٠” من اليابان  */?>

دلتا وورلد شارتر تنفذّ بنجاح إيجاراً جماعياً على متن “إيرباص إيه ٣٣٠” من اليابان  

٢٩ أيار/ مايو هو يوم تاريخي في مجال الطيران، لأن  إيرباص احتفلت بالذكرى السنوية الخمسين لتأسيسها.  و للمصادفة، دلتا وورلد تشارتر أكملت بنجاح رحلة عرض جوي لمدة ٤ أيام متعددة المدن على متن “إيرباص إيه ٣٣٠” من طوكيو في نفس اليوم. 

 

وترى دلتا وورلد شارتر، أن إيجار مجموعة هو الحل الأمثل للشركات عندما يتعلق الأمر بالتخطيط لجولات تحفيزية، أو فعاليات أو مؤتمرات لوفد كبير؛ من أجل تحقيق المزيد من المرونة وتوفير الوقت. وكان الغرض من الإيجار هو نقل ٣٠٠ شخصية من المديرين التنفيذيين لشركة (لم يكشف عن اسم الشركة بسبب السرية) لحدث لمدة ٤ أيام في مدينتين في أوروبا.  

 

شارك كلا مكتبي دلتا وورلد شارتر، ومقرهما دبي وموسكو، بشكل وثيق في ضمان تأمين التصريحات، ومحطات الوقوف والتصريحات المسبقة المطلوبة التي تم الحصول عليها في الوقت المناسب، وتقديم طعام حصري على متن الطائرة حسب الطلب خلال الرحلة. كان فريق دلتا وورلد شارتر حاضراً على الأرض لضمان سير كل شيء بسلاسة وفي الوقت المحدد. وتعقيباً على ذلك، قال “إدوارد نالبنديان” مدير المبيعات وأخصائي الرحلات في أوروبا ورابطة الدول المستقلة : ” تم تأكيد الرحلة قبل أسبوعين من المغادرة، وبالتالي كان لدينا وقت محدود لإنجاز كل ما كان ضرورياً، ولكن بفضل التزام جميع الأطراف التي شاركت بحسن نية  وخاصة شركة الطيران التي اخترناها لهذه المهمة، وطاقمها، والموظفين على الأرض من وكلاء التنظيم، وكلا من مكاتب دلتا وورلد شارتر في دبي وموسكو وسارت العملية برمتها بسلاسة كبيرة. ونحن فخورون بشكل لا يصدق بالعمل مع عملائنا الكرام، الذين كانوا راضين للغاية عن عملنا و وُعدنا بالمزيد من الأعمال في المستقبل”. 

 

قال “عزيز غُرباني” المدير العام في دلتا وورلد شارتر : “كنا سعداء حقا لخدمة عملائنا اليابانيين بدرجة عالية من النزاهة والمهنية”، وأضاف قائلاً: “إن دعوتنا إلى تنفيذ هذه الرحلة كانت من أجل عملية مبسطة وبدون مشكلات.  وقد استجاب المشاركون في المؤتمر بشكل جيد للغاية، وأنا أشعر بالإطراء والحظ للحصول على هذه الفرصة من قبل عملائنا لخلق تجربة إيجار مجموعة كبيرة، خلقت ذكريات دائمة للمسافرين”. 

 

تُواصِل دلتا وورلد شارتر اكتساب زخم مساحة استئجار طائرات بإضافة عملاء جدد في جميع أنحاء العالم، وحققت نمواً قوياً مضاعفاً على أساس ٍ سنوي. وقد رسخت الشركة مكاناً لنفسها للفرص المستقبلية. ويرجع ذلك إلى قوتها وإبداعها في عروضها الخاصة للمجموعات والرحلات الخاصة والشحن. وإن الشركة على ثقة من أنها سوف تكون قادرة على تحقيق تقدم كبير، وأنها انتقلت من كونها وافداً جديداً (في عام ٢٠١٤) إلى شريك ثابت وموثوق في مجال الاستئجار الجوي من قبل عملائها. 

2019-08-21T13:14:26+00:00 أغسطس 21st, 2019|